أخبار الرياضة - آخر عناوين الأخبار الرياضية

الحرة نيوز – العيون الكبريتية بالوادي الجديد آبار تشفى من أمراض العظام

[ad_1]

قال إسلام محمود المرشد سياحي إن محافظة الوادي الجديد تحظي بالعديد من المقومات  البيئية الطبيعية التي تعد أهم مصادر جذب السياحة العلاجية.

وكشف محمود لصدى البلد أهمية تلك المقومات حيث يتوافد العرب والأجانب علي مصر منذ سنوات طويلة لممارسة السياحة العلاجية  لعلاج أمراض العظام، المفاصل والروماتيزم  وغيرها من الأمراض الأخري من خلال الآبار والعيون الزاخرة بالمياه الكبريتية التي ترتفع درجة حرارتها إلي 45 درجة مئوية، كما تحتوى على عدة عناصر معدنية عظيمة الفائدة، والتي لا توجد إلا في الوادي الجديد.

اقرأ أيضا:

وأضاف  أن مناخ  الواحات “الخارجة والداخلة وباريس والفرافرة”، يتميز بالجفاف والخلو من الرطوبة والشمس الساطعة والجو النقي علي مدار العام، وهذه الصفة أكسبتها شهرة عالمية وخاصةً بين راغبي السياحة الاستشفائية أو العلاجية.

وأوضح أن معظم العيون الكبريتية والمعدنية متناثرة في واحات الوادي الجديد فمنها في واحة الداخلة، حيث يوجد “بئر3 ”  بمدينة موط  “وبئر1 ” بقرية تنيدة و3 آبار بواحة الفرافرة  وبئر جناح  بواحة الخارجة  ولا تخلو أي قرية  من بئر  استشفائي.

وتابع: “تزيد درجة حرارة البئر عن 40% وهذه الآبار تمتاز بتركيبتها الكيميائية الفريدة والتي تفوق في نسبتها جميع العيون الكبريتية والمعدنية بما لها من خواص علاجية تشفى العديد من أمراض العظام  الجهاز التنفسي والأمراض الجلدية”. 

وكان قد وجّه اللواء خالد شعيب، محافظ مطروح بتشكيل مجلس استشاري من شباب المحافظة  لتكوين مجموعات عمل معاونة  للأجهزة التنفيذية لتقديم أفكار مبتكرة، ونقل نبض الشارع لاستكمال منظومة التطوير والتنمية في مختلف المجالات بالمحافظة، تحت إشراف الدكتورة دينا عثمان، نائب المحافظ.

ألغام الخطر.. حكاية الطفل فرج ابن مدينة العلمين الذي تحولت ضحكاته إلى مأساة

وأكدت دينا عثمان، نائب محافظ مطروح، أن ذلك في إطار اهتمام الدولة بالشباب وتوجه القيادة السياسية للاستفادة من الشباب وأفكارهم  وإشراكهم في خطط التنمية، لافتا على من يرغب الانضمام للمجلس الشبابي للمحافظة التسجيل من خلال الرابط الآتي: https://docs.google.com/…/1FAIpQLScpKXCUvFB…/viewform… وذلك في الفترة من ٢٥ _ ٣٠ نوفمبر الجاري على أن يتراوح سن المتقدم من 25 -45 عامًا.  

وأشارت إلى أن للشّباب دورًا كبيرًا في تنمية وبناء المجتمع، ولا يقتصر دورهم على مجال محدد ، بل يتقاطع مع جميع المجالات الاجتماعيّة والسياسيّة والاقتصادية، ومختلف قطاعات التنمية.

وأضافت أن الشّباب هم الأكثر طموحًا في المجتمع، وعملية التغيير والتقدم لا تقف عند حدودٍ بالنسبة لهم، فهم أساس التغيير والقوة القادرة على إحداثه، لذلك يجب أن يكون استقطاب طاقاتهم وتوظيفها أولوية جميع المؤسسات والمجموعات الاجتماعية التي تسعى للتغيير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إلعب الان